wasateah
المنتدى العالمي للوسطية
وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً
عدد الزوار page counter
بيان المنتدى العالمي للوسطيه حول القدس
الخميس, December 7, 2017

بيان المنتدى العالمي للوسطيه حول القدس

قال تعالى (سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ ) صدق الله العظيم .

ينطلق الفعل المتعلق بالقدس من هذه الاية الكريمة ،كما أن ردة الفعل لكل فعل يستهدف من هذه الاية الكريمة كذلك ، مما يجعل دستوراً ربانياً قذسياً لا يمكن لأي كان أن يتجاوزه .

أن ما أصدره الرئيس الأمريكي ترامب من قرار تجاه القدس وفلسطين هو تعد صارخ للشرعية الدولية التي ظلت لعقود ترى أمر القدس شائكاً ويحتاج إلى تفاهمات دولية للخروج من مأزقه ،بحيث تتفق حولها الشعوب قبل الأنظمة ، إذ أن ملكية القدس هي ملكية مقدسية ، لا يملك زعيم أو نظام أن يتفاوض حولها بمفردة ، او يتبنى قضيتها بمعزل عن النظام العربي أو الاسلامي أو الدولي أو الانساني عموماً الأمر الذي يضع هذا القرار موضع الاهمال وعدم الاعتراف به من قبل الشعوب والأنظمة المحبة للقانون والعدل والتسامح والسلام .

أما المحنة التي سيضع ترامب نفسه أمامها ، هي ابطال مفعول الأنظمة الحليفة له في المنطقة ، فكثيراً منها لاتملك أمام شعوبها ما يقنعها باستمرارها ، فهو في قراره هذا أبعد كل شريك يعمل معه من آجل السلام .

إن المنتدى العالمي للوسطيه وهو يتبنى النهج الفكري والثقافي لمحاربة الارهارب والتطرف والغلو يشعر بما يزيد من القلق المتزايد حول ما يمكن أن يفرزه هذا القرار الظالم غير المدروس من زيادة  في نسبة المتضررين من السياسة الامريكية الحالية التي يمثلها ترامب ، وما يرافق ذلك من نزوع للأعمال الارهابية ليس كردة فعلٍلما صدر ، وانما استغلالاً لحالة الاستياء الشعبي العام من هكذا قرار ، واستثماره في سبيل تبني المزيد من الأعمال الأرهابية تحت ذريعة الانتصار للقدس وفلسطين .

إن الشعب الأمريكي يحكمه القانون والمؤسسات الفاعلة والمصالح المشتركة وهو مطالب أن يقف إلى جانب العدل والحق والمصالح التي يعمل جاهداً على تحقيقها ،

الأمر الذي يدعو الجميع لمراجعة هذا القرار مراجعةً دقيقة للوقوف على مخاطره وتداعياته ليس على الفلسطينين فحسب ، وانما على بقية شعوب المنطقة التي ترى القدس وقفاً وإرثاً دينياً وثقافياً وحضارياً واسلامياً لايقبل البيع أو الاهداء من طرف لطرف .

وهنا يدعو المنتدى العالم المتحضر الوقوف إلى جانب القدس الأرض والانسان والمقدسات والهوية ، ويعمل من أجل نصرتها ، بما يملك من أدوات سلمية و قانونية وفكرية وثقافية ، مثلما يدعو الدول المرتبطة بعلاقات دبلوماسية مع اسرائيل إلى عدم الاعتراف بهذا القرار ، منعاً للتداعيات غير المحسوبة المرشحة للحدوث بسبب هذا القرار الظالم وغير العادل والمتحيز لدولة الاحتلال على اصحاب الحقوق والارض الشرعيين ومنافي للقيم والاعراف والاخلاق والمواثيق الدولية .

 

أضف تعليقاً

تتم مراجعة كافة التعليقات ، وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع المنتدى العالمي للوسطية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ولأي سبب كان ، ولن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة أو خروجاً عن الموضوع المطروح ، وأن يتضمن اسماء أية شخصيات أو يتناول إثارة للنعرات الطائفية والمذهبية أو العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث أنها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع المنتدى العالمي للوسطية علماً ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط.

Filtered HTML

  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Allowed HTML tags: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • Lines and paragraphs break automatically.

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.