wasateah
المنتدى العالمي للوسطية
وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً
عدد الزوار page counter
التفكير الاستراتيجي

#مقال_تثقيفي

#بعنوان: التفكير الاستراتيجي.. قفزة نحو مستقبل أفضل

#بقلم: أميمة بلدي

.

 

في عالمنا المعاصر أو مايُسمى ب"عصر السرعة" أصبحنا نواجه تغييرًا جديدًا كل يوم، يطرأ هذا التغيير على العديد من المجالات؛ فيؤثر عليها ويسهم في إضافة الكثير من التحديثات أو حتى إلغاء بعض المهن، التطبيقات، والخطط التي لم تعد تتماشى مع مقتضيات العصر. فيقف الإنسان في حيرة من أمره متعجبًا لما آل إليه الأمر، ويُقر بأنه أصبح عاجزًا على مجابهة كل هذه التحديات، والتعامل باقتدار مع مُتغيرات المستقبل؛ لذلك عليه إيجاد حل بسرعة لإنقاذ شركته، وأفكاره وخططه من الزوال والاندثار.

وهنا يعثر على المفتاح السحري الذي سيخلصه من كل العقبات؛ ألا وهو" التفكير الاستراتيجي".

.

هذا النوع من التفكير فنٌ بحد ذاته، فهو يتسِّم بعدة سمات هي:

-"التنبؤ بالمستقبل": وهي قدرة فريدة وضرورية؛ لخلق أفكارًا جديدة وإبداعية.

- البصيرة: أي دراسة الأمر من كل جوانبه والإلمام بماضيه، حاضره ومستقبله.

- انتهاز الفرص وعدم الوقوع في فخ التسويف.

- المغامرة: فعلى المفكر الاستراتيجي أن يُراهن بكل مالديه لإنجاح صفقته وتحقيق الربح بعد التأكد من صحة خطته وتوقعاته.

- النظر بعيدًا: أي إختراع مستقبل لن يتحقق إلا لمن يسعى لاختراعه.

.

ومِن خلالِ كُل هذه الصّفات والمَزايا، يُمكننا استنتاج العلاقَة الوثيقة بين التفكيرِ الاستراتيجيّ ونجاحِ المُؤسّسات وتطوّرها؛ فقد أحدث هذا الأخير تغيُّرًا إزاءِ الاقتصادِ العالميّ، والذي يُشبه إلى حدٍّ كبير عَصر النَّهضة الذي بدأ في أوروبا في نهاية العصور الوسطى؛ لأنّ العالم أَضحى في فترة من التَّحولات الاقتصادية والاجتماعية الجذرية بشكلٍ أدّى إلى تغييرٍ كُليٍّ في الأغراض والمَجالات والأنماط والمَعايير التي تحكم المؤسسات، وسوف يستمرُّ هذا التغيير في إحداثِ آثارهِ دونَ توقف.

.

إنّ حالة مدّ بحريّ تغمُر عالم الأعمالِ اليوم بشكلٍ لم يُشهَد مثلَه من قبل، لدرجةٍ أنّ عالِم الأبحاث المستقبلية ألفين توفلر أطلق عليها إسم: "ثالث أكبر ثورة عارمة أو الموجة الثالثة"؛ لأنّها تأتي بعد ثورتين حدثت في الماضي: الثورة الزراعيّة والثورة الصّناعية، فهناك تغيّر أخذ في الحدوث جعل ممارسة المَعرفة تحلُّ محلَّ الوَرشة، والأساليبَ التِّكنولوجيّة مكانَ الأساليب الميكانيكيّة، وجعلَ الاقتصاد يتَّجه إلى الخدمات بدلًا من التَّصنيع، وأصبحَت مُعظم مؤسسات القطاع العام تتطوَّر بشكل سريع؛ بل وتأخِذ شكلًا جديدًا أو تتجِه للتّحول إلى القطاع الخاص.

 

كلّ هذه التغيرات جَعلت العُلماء والمعاهِد العلمية تتجه بأنظارها نحو إجراءِ العديد من البُحوث عن أخطرِ القضايا التي تُواجهها المُؤسسات وخلُصت إلى أنَّ أهمَّ تخصُّص تحتاجُه المؤسّسات في الفترة القادمة هي الإدارة الاستراتيجيّة التي لا ترمي فَقط إلى خلقِ استراتيجية المؤسّسة، وإنّما لتحقيق التنفيذ المرن لها؛ بمعنى أنَّ التَّفكير الاستراتيجيّ أصبح لُبّ وجوهر هذه الإدارة؛ لذا يُمكن القول أنّ الكفاءةَ في التفكير الاستراتيجيّ على جميع مستوياتِ التّنظيم خاصةً على مُستوى المديرين والمسؤولين قد أصبحَت ضرورةً في مَجال أَنشطة الأعمالِ، وركيزةً أساسيةً لتحقيقِ الميزة التنافُسية، لأنّنا بالفِعل قَد دخلنا مرحلة الثَّورة الاستراتيجيّة الفكريّة.

هذا ويعملُ التّفكير الاستراتيجي على رفعِ كفاءَة القائدِ؛ ويعزِّزُ التَّفكير النقديّ لديه؛ ممّا يعني سهولة اختيارِ الطَّريق الأَسرع والأمثَلِ نحو تحقيق الهدف. 

 

وبذلك نستخلص أن هذا النوع من التفكير هو أحد أهم المهارات التي يجب على كل قيادي أن يتحلى بها. فهي ستساهم في إثراء مخيلته بالأفكار والاختراعات الجديدة؛ هذا ما سيؤدي لخلق فرص عمل وإيجاد حل للمشكلات، وهكذا لن يتعرض لأي خسارة في ظل هذه التغيرات المتسارعة، وسيكون بيده سلاح مميز يرعب منافسيه.

.

#ملاحظة: المقال يعبّر عن رأي كاتبه فقط، وليس بالضرورة عن رأي المشروع أو الصفحة. 

.

 

أضف تعليقاً

تتم مراجعة كافة التعليقات ، وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ، ويحتفظ موقع المنتدى العالمي للوسطية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ولأي سبب كان ، ولن ينشر أي تعليق يتضمن إساءة أو خروجاً عن الموضوع المطروح ، وأن يتضمن اسماء أية شخصيات أو يتناول إثارة للنعرات الطائفية والمذهبية أو العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث أنها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع المنتدى العالمي للوسطية علماً ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط.

Filtered HTML

  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Allowed HTML tags: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • Lines and paragraphs break automatically.

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.